أخر الأخبار
الرئيسية | أخر الأخبار | رئيس الجمهورية يؤكد بمناسبة ذكرى انبعاث الجيش الوطني: “المؤسسة العسكرية مدرسة لقيم التضحية والقيام بالواجب”

رئيس الجمهورية يؤكد بمناسبة ذكرى انبعاث الجيش الوطني: “المؤسسة العسكرية مدرسة لقيم التضحية والقيام بالواجب”

بمناسبة الذكرى 65 لانبعاث الجيش الوطني ،انتظم اليوم الخميس بقصر قرطاج موكب تحت اشراف رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، قيس سعيد ،الذي اكد بالمناسبة ان المؤسسة العسكرية مدرسة يتعلم فيها العسكريون وكافة المواطنين قيم التضحية والقيام بالواجب وتحدي كل انواع العقبات” مثنيا على الجهود التي تقوم بها هذه المؤسسة في تونس وخارجها.

واشار رئيس الدولة في الأمر اليومي الذي توجّه به إلى القوات المسلحة الذي تم بثه مباشرة على الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية ،الى وجود برامج قيد الإعداد واستراتيجيات يتم وضعها لتلبية حاجيات القوات العسكرية مشددا على أن الوقت “قد حان لتوفير الحد الأدنى المطلوب من العدة والعتاد”

وابرز قيس سعيد، الخدمات التي قدمتها القوات العسكرية في مجالات مختلفة وهي خدمات متعددة ومتواصلة ومستمرة دون انقطاع”، مشددا على ان خيرة أبناء المؤسسة العسكرية قدموا أرواحهم فداء للوطن واستبسالا في التصدي للإرهابيين بعزيمة لا تلين إلى جانب القوات الأمنية.

وتطرق رئيس الدولة الى مشاركة القوات العسكرية في الجهد الوطني لمكافحة جائحة كورونا، وقال في هذا الصدد إن القوات الجوية قطعت نحو 60 ألف كلم في الأجواء للعودة بالتونسيين العالقين في عدد من الدول بسبب هذه الجائحة وفي جلب معدات وأدوية إلى جانب المساهمة في تركيز المستشفيات الميدانية واصفا ذلك بأنها “بطولات تضاف الى جهود أخرى” بذلتها المؤسسة العسكرية للمحافظة على الأملاك والمؤسسات العمومية وتامين الانتخابات والامتحانات الوطنية.

من جهة اخرى اعتبر رئيس الدولة ان تونس هي من الدول الداعية للأمن والسلام وان قواتها العسكرية ساهمت تحت راية الأمم المتحدة في عدد من المهام في عدة دول من ضمنها مالي و جمهورية افريقيا الوسطى

واكد رئيس الدولة من جهة اخرى ان سيادة البلاد على أرضها وأجوائها ومياهما “لا تقبل المساومة أبدا” ولا يمكن ان تكون نقطة مدرجة على أي جدول لأعمال لجان اوغيرها” مشددا على انه لن تكون لأية قوات اجنبية ممرات او قواعد او مستقر على الأراضي التونسية .

وتولى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بالمناسبة تحية العلم وتقليد شارات الرتب والأوسمة لعدد من العسكريين كما تسلم مشعل الذكرى 65 لانبعاث الجيش الوطني تعبيرا من كافة العسكريين عن الاخلاص والوفاء الدائمين للوطن وحماية لمكاسبه من المخاطر والتهديدات.

ورددت التشكيلات العسكرية المشاركة في المهرجان يمين الوفاء العسكري.

وقد حضرموكب الاحتفال، كل من رئيس مجلس النواب، راشد الغنوشي، ورئيس الحكومة هشام مشيشي، ووزير الدفاع الوطني إبراهيم البرتاجي، الى جانب اعضاء المجلس الاعلى للجيوش والقيادات العسكرية .

(وات)