أخر الأخبار
الرئيسية | أخر الأخبار | تونس .. وزير البيئة وعدد من مساعديه إلى التحقيق على خلفية “نفايات إيطاليا”

تونس .. وزير البيئة وعدد من مساعديه إلى التحقيق على خلفية “نفايات إيطاليا”

قالت وسائل إعلام تونسية إن وزير البيئة المقال مصطفى العروي وعدد من المسؤولين في الوزارة سيمثلون أمام القضاء، الاثنين، على خلفية قضية استيراد نفايات من إيطاليا. وذكر موقع “تونس الرقمية” أن الموقوفين على ذمة قضية استيراد نفايات من إيطاليا سيمثلون أمام النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية سوسة 1، وسط إجراءات أمنية مشددة. وبحسب ذات الموقع فإن عدد الموقوفين بلغ 12 من بينهم وزير البيئة المقال مصطفى العروي.

وبحسب راديو “موزاييك” المحلي فإن الموقوفين في القضية هم: وزير البيئة المقال مصطفى العروي، ومدير ديوان الوزير، ومدير في وكالة التصرف في النفايات، ومدير في في الوكالة الوطنية لحماية المحيط، ورئيس لجنة في الوكالة الوطنية لحماية المحيط، وموظف بالإدارة الجهوية للبيئة في سوسة، ومدير عام سابق في وكالة التصرف في النفايات، وصاحب مخبر خاص، ووسيط جمركي، وموظف في البريد. وأضاف “موزاييك” أنه سيمثل اليوم أيضا 10 أشخاص على صلة بالقضية في حال تقديمها، منهم: وزير البيئة السابق شكري بلحسن، والمدير العام الحالي، ومدير عام مقال للوكالة الوطنية لحماية المحيط، وقنصل تونس بميلانو. وكشف عن هروب صاحب الشركة التي استوردت النفايات إلى خارج البلاد.

يذكر أن وزارة البيئة، فتحت، في تشرين الثاني/ نوفمبر تحقيقا في وصول نحو 280 حاوية نفايات سامة من إيطاليا، لا تتطابق مع المعايير المخصصة لاستيراد النفايات، ما أثار ردود فعل محلية غاضبة. وكانت الديوانة التونسيّة اتخذت قرارا بإيقاف التصرّف في 70 حاوية وتشميعها. وكانت الحاويات محمّلة بنفايات منزليّة على عكس ما زعمته الشركة التونسيّة المورّدة، على أنّها نفايات بلاستيكية ستتم إعادة تدويرها في تونس. وأبقت الديوانة على 212 حاوية في حالة انتظار في ميناء سوسة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*