أخر الأخبار
الرئيسية | أخر الأخبار | عباس: نرفض ما يسمى صفقة القرن “جملة وتفصيلا”

عباس: نرفض ما يسمى صفقة القرن “جملة وتفصيلا”

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم السبت رفض بلاده لما يسمى صفقة القرن الأمريكية “جملة وتفصيلا”. وقال الرئيس عباس في كلمة له أمام الدورة غير العادية لاجتماع مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري لبحث ما أطلق عليه صفقة القرن “اننا طلبنا عقد هذا الاجتماع لاطلاع الجميع على موقفنا من الخطة الأمريكية لمنع ترسيمها كمرجعية جديدة”. وأكد عباس أنه “منذ ان استولت امريكا على ورقة المفاوضات لم يحصل اي تقدم في القضية الفلسطينية”. وتابع “التقيت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أربع مرات ووفده أتى الينا 37 مرة لكن هذه اللقاءات لم تثمر شيئا رغم ان لقاءنا الاول كان مبشرا”.

وأضاف عباس “لقد جربنا الطريق المسلح لكنه لم يثمر وأبلغت ترامب اننا نريد أن نبني دولة وان شعبنا يريد أن يعيش بأمن وأمان واستقرار واستقلال وانني أؤمن بأننا نستطيع ذلك بدولة منزوعة السلاح وتفاجأنا بعد شهرين من لقاء ايجابي مع ترامب بإعلانه القدس عاصمة لإسرائيل ووقف ما يقدمه لنا من مساعدات” ولوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا). وكشف الرئيس الفلسطيني عن أنه رفض تسلم ما يسمى “خطة السلام الامريكية” وكذلك رفض الاتصال الذي أجراه به الرئيس الأمريكي ترامب.

وأوضح أن الخطة الامريكية للسلام تتضمن “تقسيما زمنيا ومكانيا” في المسجد الاقصى منبها الى أن “الامريكيين عندما يقولون ان عاصمتنا في القدس فانهم يقصدون قرية (أبو ديس) وليس كل القدس التي احتلت عام 1967”.
وتابع “ما بقي لنا في الضفة الغربية وقطاع غزة هو 22 بالمئة من فلسطين التاريخية والخطة الأمريكية المعروضة تتنزع بوضوح 30 بالمئة مما تبقى لنا كما تتجاهل قضية اللاجئين”.

وقال عباس “في اعتقادي التام ان ترامب لا يعرف شيئا عن الخطة انما من له علاقة بها هو الثلاثي (ديفيد) فريدمان و(غاريد) كوشنر و(جيسون) غرينبلات فهم الذين كانوا ينقلون له أفكار (رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتنياهو”.
وشدد عباس في هذا الصدد على أنه لن يقبل بهذا الحل قائلا “لن أسجل على تاريخي ووطني انني بعت القدس فالقدس ليست لي وحدي انما لنا جميعا”. ووجه الرئيس الفلسطيني التحية للشعوب العربية في كل مكان “والتي بدأت تنتفض احتجاجا على صفقة العصر”.

(كونا)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*