أخر الأخبار
الرئيسية | أخر الأخبار | وزير بحكومة الاحتلال يدعو إلى تطبيق الشريعة اليهودية !

وزير بحكومة الاحتلال يدعو إلى تطبيق الشريعة اليهودية !

أثار وزير مواصلات حكومة الاحتلال الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش ردود فعل شديدة في صفوف المعارضة، بعد أن قال إن الإسرائيليين يريدون العيش في بلد تحكمه التوراة والشريعة اليهودية.وقال سموتريتش في تدوينة على حسابه في فيسبوك “تحدثت في غرفة مليئة بأشخاص من جميع مناحي الحياة الدينية اليهودية، وقلت إننا نود جميعا أن نعيش في بلد تحكمه التوراة والشريعة اليهودية، هذه هي الإرادة الدينية لأي يهودي متدين”.

وأضاف “لكن في نفس الوقت، أكدت على أننا جميعا نفهم أننا لا نستطيع، ولا نرغب في فرض معتقداتنا على الآخرين، لأننا لا نعيش هنا بمفردنا وعلينا أن نفعل كل ما هو ممكن لإيجاد حلول تراعي الجمهور بأكمله”. تدوينة سموتريتش جاءت توضيحا لتصريحات أدلى بها في مؤتمر ديني، حملت المضمون ذاته وأثارت ردود فعل غاضبة في أوساط المعارضة.

وانتقد وزير الدفاع السابق ورئيس حزب “إسرائيل بيتنا” اليميني المعارض أفيغدور ليبرمان ما قاله سموتريتش، وقاله إنه “إذا كان الأمر متروكا له ولأصدقائه، فسيحل هذا محل القانون الإسرائيلي”.

وسموتريتش نائب من “البيت اليهودي”، وحلّ ثامنا، وهو من حزب “تكوما” الشريك في البيت اليهودي. ووصل إلى الكنيست لأول مرّة في انتخابات 2015، وهو مدير “جمعية رغافيم” اليمينية المتطرفة العنصرية، التي تلاحق الفلسطينيين في مناطق 48 و67، وخاصة في مجال الاراضي والبناء، وتحث السلطات الحكومية، على استصدار أوامر هدم بيوت عربية، بحجة البناء غير المرخص، ويبرز نشاط هذه الحركة العنصرية في منطقتي النقب والمثلث. وكان سموتريتش من قيادة حركة التمرد على خطة اخلاء مستوطنات قطاع غزة، وجرى اعتقاله خلال عملية الاخلاء في 2005، بعد العثور في بيته على 700 لتر من الوقود، بهدف القيام بأعمال تخريبية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*